الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصيدة معجزة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 187
تاريخ التسجيل : 03/12/2012
المزاج المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: قصيدة معجزة   الأربعاء 05 ديسمبر 2012, 6:30 pm



في القرآن ربّك قال للناس: "ادعوني"

علشان هوا كريم و بيعطى

وف رمضان الناس بتصلّي

تملا الجامع في التراويح

وإْمامهم يدعي ويعيّط

واللي وراه بيقولوا: "آمين"

عارفين كانوا بيدعوا بإيه؟

كانوا كل صلاه بيقولوا:

يا الله

رجّع لينا صلاح الدين...

يا الله

دا احنا بشوق مستنيّين

يا الله

لو جالنا هنقوم واقفين

يا الله

نمشى وراه ونكون طايعين

يا الله

و نحرّر أرض فلسطين

يا الله

بس ييجيلْنا صلاح الدين

يا الله...

*******

ربك دايماً..ربّ قلوب

بيحبّ العبد اللي بيطلب

وامّا لقى الملايين بيقولوا

رجّع لينا صلاح الدين

سبحانُه.. حقّق رغبتهم

ولقينا الأرض بتنشقّ...!!!

قُدرة ربّك

مين هيكدّب ويقول: "لأ "؟!

ولقينا فارس من نور

وحصانه بيجري ويْدُور

وف إيده السيف المتعافي

استعجيبنا...!!!

وسألناه: "انت اسمك إيه؟!"

قال بالفُصحى:

أنا يا قومِ صلاحُ الدينْ

قد أحياني اللهُ القادرُ

حين دعوتم

أنْ يبعثَني اللهُ إليكم

ها أنا ذا

قد جئتُ إليكم

لكنْ نُبّئتُ بأخبارٍ عنكم سيّئةٍ للغاية

كيف رضيتم أن يُنتهَك الأقصى فيكم؟!

كيف سمحتم للأعداءِ بهذا الأمر؟!

كيف تركتم بيتَ المقدس؟!

كيف قَبِلْتُم عَيْشَ الذلّةِ بينَ الناسْ؟!

إنى مِتُّ وأرضُ القدسِ مُطهّرةٌ من الانجاس

وتركتُ الأقصى من زمنٍ.. منصوراً.. مرفوعَ الراسْ

فتنازلتم أنتم عنه... للأنجاسْ!!

لكن... لا بأسَ... فقد عُدْتُ

وسنُرجِعُ جيشَ الإسلام

جيشٌ سوف يقودُ العالَم

أنتم.. جُنده..

هيا قوموا...

سوف نحاربُ.. حتى الموتْ

هل مِن أحدٍ يُبدي رأياً فيما قُلت؟"

*******

كل الناس كانت ف ذهول

م اللي بيحصل

واحد فيهم

اتقدّم لصلاح الدين

قال: "اسمحلي

إنت صلاح الدين وانا عارف

لكن آسف...ما اقدرش أحارب ويّاك

أحسن أنا على وِشّ جواز

عايز اشوفلي يومين ف الدنيا

أبقى عريس..

أفرح واتمتّع و أهِيص

لكن حرب؟!!!

سلامُو عليكم... أنا مش فاضي"

*******

واحد تاني

قال: "اسمحلي يا عَمّ صلاح

إني ما اروحش الحرب معاك

عندي عيال عايز اربّيهُم

وانا غلبان

باقْطَع من جسمي و بادّيهُم

لو رُحت معاك -افرض يعنى-

مين هيأكّلهم مِن بَعدي؟

مين -لو رُحت معاك- يراعيهُم؟

أنا عارف.. ربنا موجود

هوا اللي بيرزُق... مش إحنا

بس انا خايف

والبَرَكه ف باقي الرجاله

هُمّا يسدّوا بدالي هناك

وانا هادعيلكُم كل صلاه"

*******

واحد تالت

قال: "انا تاجِرعندي المصنع والدكّان

ومشاغِل أشكال والوان

أبقى عبيط لو سِبت مصالحي وجيت ويّاك

لكن هابقى معاكو بقلبي

*******

واحد رابع...

واحد خامس...

سادس...

سابع...

عاشر...

ألف...

كل الناس قالوا: "آسْفين

رُوح وحدك يا صلاح الدين

أحسن إحنا مش فاضيين

لا لجيشك ولا لفلسطين

إيه يعنى أقصانا سجين؟

ما هو في السجن بَقَالُه سْنين

لو بالحرب هنُنصُر دِين...

يبقى خلاص ما احناش عايزين

إحنا هنقعد منتظرين

وهندعيلَك بالملايين:

يا الله

إِبعد عنا صلاح الدين

يا الله

إحنا بحالنا كده راضيين..
يا الله...

*******

بعد ما قالوا كل كلامهم

بَصّ صلاح الدين بعينيه

مالقاش ولا واحد حواليه

يعمل إيه؟

الأرض انشقّت من تاني

علشان تاخدُه

مارضيش ينزل تحت الأرض

عايز يعمل حاجه ف بالُه

فوق "الأرض"

غَيَّر لِبْسُه

ولِبِس زيّ شباب القُدس

نفْس الشكل ونفْس اللون

كان متغاظ

من كل الناس اللي سابوه

جَمّع غِيظُه.. تحت هْدُومُه

ودخل وسط كلاب الأرض.. وفجَّر نفْسُه...

علشان يفضل

زي ما هوا... صلاح الدين

لكن ساب في القدس رساله

بيقول فيها

إنه حزين

علشان جيشُه ما كانش معاه

"جيش حِطّين"

و بيطلُب من كل الناس

اللي بيدْعُوا كل صلاه

لو طلبوه تاني ينصرهُم

لما يقولوا: "يا الله..

رجَّع لينا صلاح الدين"

لازم يدعوا كمان و يقولوا:

يا الله

عايزين جيشُه يكون ويّاه

علشان إحنا مش فاضيين

مش هَنْسِيب المال والجاه

مش هنسيب الدنيا الحلوه وْنِمشي وراه

يا الله...

مش عايزينُه ييجي لوحْدُه

لازم جِيشُه يكون ويّاه

لازم جِيشُه...

يكون...ويّاه

بقلم / الشاعرالمصري
مصطفي الجزار




في انتظار تعليقاتكم



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصيدة معجزة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
hcww school :: المنتدي الثقافي :: الشعر والقصائد-
انتقل الى: